الضمير تدين التصعيد الاسرائيلي على غزة

قصف غزة

قصف غزة


غزة - سوا

ادانت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان بشدة التصعيد الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة، والذي أسفر عن استشهاد ثلاث مواطنين وإصابة 23 أخرين بجراح، أثر تنفيذ الطائرات الإسرائيلية سلسلة من الغارات الجوية على عدد من المواقع في كافة محافظات قطاع غزة .

واكدت الضمير في بيان وصل وكالة "سوا"الاخبارية نسخه عنه ان قوات الاحتلال الاسرائيلي صعدت مساء أمس الأربعاء الموافق 8 اغسطس 2018 من عدوانها على قطاع غزة , حيث قصفت طائرات الاحتلال عدة مناطق في كافة أنحاء محافظات قطاع غزة , مما أوقع عدد من الشهداء و الإصابات في صفوف المدنيين الفلسطينيين .

وافاد البيان ان الطيران الاسرائيلي استهدف سيارة مدنية مساء الأربعاء 8 اغسطس 2018 , مما أدى إلى استشهاد المواطن /علي يوسف الغندور 33 عام من سكان شمال القطاع غزة , كما قصف الطيران الاسرائيلي منزل يعود لأحد المواطنين في منطقة الجعفراوي بالمحافظة الوسطي، فجر اليوم الخميس 9 اغسطس 2018 أدى إلى استشهاد المواطنة / إيناس محمد خماش (23 عاماً) وهي حامل في الشهر التاسع واستشهاد طفلتها بيان خماش (سنة ونصف) وإصابة زوجها محمد خماش بجراح متوسطة.

واكدت مؤسسة الضمير ان ما تقوم به قوات الاحتلال الاسرائيلي يشكل انتهاكاً جسيماً ومنظماً لقواعد القانون الدولي الانساني , وتحللاً من التزاماتها كقوة احتلال تجاه المدنيين الفلسطينيين بحسب ما هو محدد في اتفاقية جنيف الرابعة التي تنطبق على قطاع غزة ,

واشار البيان ان ما قامت به اسرائيل من استهداف لمنزل أحد المواطنين يشكل انتهاكاً واضحاً وصارخاً لكافة مبادئ وقواعد القانون الدولي الانساني , ويعتبر من قبيل جرائم الحرب .

واضاف البيان ان مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان إذ تنظر بقلق شديد إلى هذا التصعيد الجديد من جانب قوات الاحتلال الإسرائيلي و تستنكر بشدة هذه الجرائم التي تنتهك أبسط القواعد الأخلاقية والقانونية الدولية ، وإذ تشدد على ضرورة أن تسارع الدول الأطراف السامية الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949 للتحرك الفوري لضمان إلزام دولة الاحتلال الحربي الإسرائيلي باحترام نصوص الاتفاقية الرابعة وبشكل خاص القواعد القانونية والأخلاقية التي تنظم حالة الحرب ، فإنها :-

1- تجدد إدانتها الجرائم الإسرائيلية كافة التي باتت تعكس درجة استهتار القوات الإسرائيلية بأرواح المواطنين الفلسطينيين.

2- تدعو لضرورة إجراء تحقيق للاستهداف الاسرائيلي المتعمد الذي أصاب أحد منازل المواطنين , أدى إلى عدد من الشهداء والإصابة , ومحاسبة مرتكبي الانتهاك .

3- تدعو المجتمع الدولي للتحرك الفوري لوقف الجرائم الإسرائيلية كافة، وتطالب الأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة الوفاء بالتزاماتها الواردة في المادة الأولى من اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949 والتي تتعهد بموجبها بأن تحترم الاتفاقية وأن تكفل احترامها في جميع الأحوال.

4- تحذر من التصعيد المتزايد لجرائم قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي ضد المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة، الأمر الذي ينذر بسقوط المزيد من الضحايا في قطاع غزة حيث يستمر القصف في قطاع غزة حتى لحظة إصدار البيان، وسط أتساع رقعة التهديدات الإسرائيلية.


الأكثر قراءة هذا اليوم