جوال

موظف في مكتبة يسرق مخطوطات و كتب نادرة تقدر بالملايين

مكتبة- توضيحية

مكتبة- توضيحية

بتسبرغ - وكالات

 اتهم موظف أرشيف بمكتبة و بائع كتب قديمة بسرقة كتب و مخطوطات و خرائط وصور نادرة من إحدى المكتبات في مدينة مدينة بتسبرغ، وذلك على مدار 20 عاماً، و تقدر قيمتهم بملايين الدولارات.

ومن الكتب التي تم سرقتها كتاب "برنسيبيا" لإسحاق نيوتن، الذي قدرت قيمته ب900 ألف دولار.

ووجهت السلطات اتهامات لموظف الأرشيف السابق بمكتبة كارنيغي غريغوري برايور ( 61 عاما)، وجون شولتمان ( 54 عاما)، صاحب مكتبة، بالسرقة والتآمر وتهم أخرى في اختفاء مئات الموجودات من المكتبة، وقدر المحققون قيمة المسروقات بثمانية ملايين دولار.

وقالت أسوتشيدبرس أن المتهمان كانا يقومان ببيع المسروقات لهواة من جامعي تلك المقتنيات الأصلية التي يصل عمر بعضها إلى مئات السنين.

ووجد باحثون أكثر من 300 كتاب أو مخطوط ممزقة أو مسروقة. وقد تم ملاحظة السرقات العام الماضي عندما قام مكتب استشاري للفنون في بنسلفانيا بمراجعة لمقتنيات المكتبة، ليكتشف نقص بعض الموجودات.

وكانت آخر مراجعة قد تمت عام 1991.

واكتشف المكتب أيضا عرض بعض المقتنيات المفقودة للبيع عبر الإنترنت أو من خلال مكتبة شولمان. وبناء على ذلك طرد برايور من عمله عام 2017.

وبعد محاولات عديدة تم استعادة بعض الكتب والخرائط والمخطوطات بقيمة 1.1 مليون دولار.وكان بعضها لا يزال بمخزن شولمان.

والجدير بالذكر أن مكتبة كارنيغي تأسست منذ أكثر من قرن على يد قطب الصلب أندرو كارنيغي ، الذي أسس أكثر من 2500 مكتبة أخرى حول العالم.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم