جوال

الاحتلال ادعى تدميره نفق هجومي

غزة الآن: قصف إسرائيلي على مناطق متفرقة في قطاع غزة والمقاومة تردّ

قصف إسرائيلي - أرشيفية

قصف إسرائيلي - أرشيفية


غزة - متابعة سوا

شن الطيران الحربي الإسرائيلي اليوم السبت، سلسلة غارات على أراض زراعية مواقع للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، فيما ردّت الأخيرة بإطلاق رشقات صاروخية صوب مستوطنات الاحتلال.

واستهدف الاحتلال موقع الشهيد عيسى البطران التابع للمقاومة الفلسطينية بمخيم البريج وسط قطاع غزة، بثلاثة صواريخ من طائرة اف16، ما أدى لأضرار بالمكان.

كما قصف الطيران الحربي موقع "اللواء" قرب مدينة الشيخ زايد شمال غزة، وهناك أضرار في منازل المواطنين بالمنطقة، بحسب اذاعة الاقصى.

وأغارت طائرات الاحتلال على أرض زراعية خالية قرب حي النهضة شرق مدينة رفح جنوبي قطاع غزة بصاروخ واحد على الأقل.

كما قصف الطيران الإسرائيلي من طراز اف.16 أرضا زراعية جنوب منطقة "ملكة" شرق مدينة غزة، بينما أغارّت طائرات الاستطلاع على موقع فلسطين شمال غزة بصاروخ واحد على الأقل.

ولم يبلغ حتى اللحظة عن وقوع أي إصابات جراء القصف الإسرائيلي لمواقع المقاومة في قطاع غزة.

اقرأ/ي أيضًا:استشهاد الطفل عثمان حلس وإصابة 220 أخرين في جمعة الخان الأحمر شرق غزة

وبالتزامن مع ذلك، تصدّت المضادات الأرضية التابعة للمقاومة الفلسطينية لطائرات الاحتلال المُغيرة، في وقت أفادت مصادر عبرية بدوي صفارات الإنذار في عدة مستوطنات بغلاف غزة. 

بدوره، زعم جيش الاحتلال أنه استهدف نفقا هجوميا للمقاومة في جنوب قطاع غزة، بالإضافة إلى عدد من المواقع.

وحسب ادعاء جيش الاحتلال، فإن من بينها، مواقع تستخدمها حركة حماس لتحضير بالونات حارقة، مشيرا إلى سلاحه الجوي قصف معسكرا للتدريب يتبع لحماس.

وذكر أن ذلك جاء ردًّا على الأحداث التي وقعت عند السياج الفاصل الجمعة، ومواصلة إطلاق الطائرات الورقية والبالونات الحارقة تجاه مستوطنات غلاف غزة.

ووفق الجيش الإسرائيلي، فقد تم إطلاق 17 قذيفة صاروخية من غزة باتجاه إسرائيل خلال الغارات، مدعيا أن القبة الحديدية اعترضتها.

كما ادعى أن حركة حماس تواصل نشاطاتها ضد جيش الاحتلال والبنية التحتية الأمنية؛ بهدف المساس بمواطني إسرائيل، زاعما أنها تستخدم سكان غزة كغطاء لنشاطاتها وتعرضهم للخطر. وفق قوله.

يتبع..

 


الأكثر قراءة هذا اليوم