جوال

الإعلام تُشيد بدور الصحافيين في الخان الأحمر

الخان الأحمر

الخان الأحمر


غزة - سوا

أشادت وزارة الإعلام بالصحافيين والمؤسسات الإعلامية الوطنية والعربية والدولية، التي تواكب عدوان الاحتلال ومخططات التطهير العرقي بحق أبناء شعبنا في الخان الأحمر، بالرغم من الاستهداف، والاعتقال، ومصادرة المركبات، وتحرير المخالفات، والملاحقة.

وأكدت  الوزارة في بيان صحفي وصل لوكالة (سوا) اليوم الخميس،أنه في الوقت الذي يصوت خلاله مجلس الشيوخ الإيرلندي لصالح مشروع قانون تاريخي يعاقب كل من يستورد أو يساعد على استيراد او يبيع بضائع أو يقدم خدمات للمستوطنات الاسرائيلية، تسعى دولة الاحتلال لتنفيذ تطهير عرقي في الخان الأحمر يتنكر لكل القوانين الدولية، فيما يقمعون جنودها النشطاء والمتضامنين بكل أشكال العربدة.

واعتبرت الوزارة الصمود في التجمع المهدد بالإزالة، والجهود الكبيرة للمتضامنين، ولنشطاء المقاومة الشعبية، والداعمين لأبناء شعبنا في الخان الأحمر، إحدى دلائل الإصرار على الحق الفلسطيني الراسخ، وإشارة كبرى لأن إرادتنا الحرة ستنتصر.

ووصفت الوزارة قرار المجلس الثوري لحركة فتح عقد اجتماعه مساء اليوم، على أرض القرية المستهدفة، والقريبة من عاصمتنا الأبدية، برسالة صمود تدعو كل أحرار العالم، ومجالسه النيابية والتشريعية للسير على نهج مجلس الشيوخ الايرلندي لمحاصرة الاستيطان، ورفض الخطط الأميركية المُلتفة على حقوقنا المشروعة.


الأكثر قراءة هذا اليوم