نائب عن حماس: نتنياهو وليبرمان وعباس وفرج شركاء في حصار غزة

مروان أبو راس نائب رئيس حركة حماس البرلمانية في غزة

مروان أبو راس نائب رئيس حركة حماس البرلمانية في غزة


غزة - سوا

عدّ مروان أبو راس نائب رئيس حركة " حماس " البرلمانية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير أمنه أفيغدور ليبرمان، والرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المخابرات اللواء ماجد فرج "شركاء في حصار غزة".

وقال أبو راس في تصريحٍ صحفي تلقت (سوا) نسخة عنه إن "محمود عباس ونتنياهو، في خندق واحد ضد الشعب الفلسطيني"، واصفًا إجراءات السلطة الفلسطينية بحق غزة "بالإجرامية".

وأشار إلى أن إغلاق الاحتلال لمعبر كرم أبو سالم "جريمة جديدة تعبر عن حالة الإفلاس التي وصل إليها الاحتلال للضغط على شعبنا في غزة"، داعيًا إلى مواجهة ذلك بـ"الاستمرار في مسيرات العودة المباركة"، بحسب وصفه.

وأوضح النائب أبوراس أن مسيرات العودة مستمرة حتي انتزاع حقوقنا من الاحتلال "ولن تنجح ضغوطات الاحتلال بإغلاق معبر كرم ابو سالم في ايقافها".

ولفت النائب  أبوراس الي تزامن "الاجراءات الاجرامية التي يمارسها محمود عباس" ضد غزة، معتبرًا أنها تعبر عن "حجم التنسيق الكبير بين عباس والاحتلال وأن هذه العقوبات تعد تنفيذاً عملياً ل صفقة القرن من خلال ممارساته على الأرض"، وفقا له.


الأكثر قراءة هذا اليوم