حقيقة نية وكالة الغوث وقف رواتب 22 ألف موظف في غزة

موظفو من وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) - توضيحية

موظفو من وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) - توضيحية

غزة - سوا

كشفت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" حقيقة التقارير التي تحدثت عن نيتها وقف رواتب 22 ألف من موظفيها في قطاع غزة.

وعدّت الأونروا على لسان الناطق الرسمي باسمها سامي مشعشع في تصريحٍ صحفي مساء الأربعاء أن "نشر مثل هكذا أخبار من دون التأكد من صحتها من المصادر الرسمية المعتمدة للأونروا، مثير للاستغراب ويخلق بلبلة وقلقا شديدين بين صفوف العاملين وأهاليهم".

وقال مشعشع: إن اتحاد موظفي الأونروا في غزة أصدر بيانا بالأمس ادعى فيه ان "تقليصات" الاونروا ستطال "وقف رواتب 22 ألف موظف من كافة المناطق، ووقف كامل المساعدات المقدمة (في قطاع غزة)". وهذا الادعاء باطل وعلى قيادة الاتحاد في غزة عدم نشر معلومات غير دقيقه البتة وخلق بلبلة بين العاملين وصفوف اللاجئين.

اقرأ/ي أيضًا: الأونروا تزف بشرى لموظفيها بشأن الرواتب

وأوضح البيان "لقد حرص مدير عمليات الأونروا في غزة على الاجتماع مع اتحادي العاملين في اقليم ورئاسة الأونروا في القطاع، ووضعهم بصورة الجهود المتواصلة لجسر العجز المالي التاريخي للوكالة، وجهود الاونروا للإبقاء على الخدمات الحيوية وللجهد الخاص للحصول على التمويل الاضافي لبدء العام الدراسي، والاستمرار بتقديم المساعدات الغذائية الطارئة لمليون لاجئ في غزة. وقد شرح لهم مدير العمليات بالتفصيل تداعيات نفاذ أموال الدول المتبرعة لميزانية الطوارئ وتداعيات ذلك على برامج طارئة وخدمات تغطى عبر هذه الميزانية، والتي تشمل برنامج المال مقابل العمل، وبرنامج الصحة النفسية المجتمعية، والخطوات المنوي القيام بها للإبقاء على هذه الخدمات وإن كان دون السقف المأمول، وتداعيات ذلك على قسم من العاملين على نظام عقود العمل المؤقتة".

الأكثر قراءة هذا اليوم

DMCA.com Protection Status