قرار هدم سينما في مصر يثير غضب المواطنين

سينما - أرشيفية

سينما - أرشيفية

القاهرة - وكالات

أصدرت اللجنة الدائمة لحصر المنشآت في مصر، قرارًا يقضي بهدم مبنى السينما العريق "فاتن حمامة"، وذلك بدعوى عدم وجود أي قيمة عمرانية أو معمارية.

وجرى اتخاذ هذا القرار بحسب خطاب وزارة الثقافة المصرية، بعدم وجود مستند بأن المبنى يعد طرازًا معماريًا، وأصدر ترخيص هدم لسنة 2018، بحسب موقع "روسيا اليوم".

ومن المقرر أن يتم هدم المبنى بعد إغلاقه منذ عام 2014، وأدى القرار إلى انتشار حالة من الرفض والاستياء عبر عنها عدد كبير من المواطنين والفنانين.

وأعرب الفنان المصري محمود البزاوي عن حزنه لهدم "سينما فاتن حمامة"، قائلا: "سينما فاتن حمامة هي الوحيدة التي كانت تحمل اسم سيدة الشاشة العربية وكانت في نفس الوقت تحمل ذكريات كل سكان حي المنيل هدمت ليبنى مكانها برج."

يشار إلى أن المبنى استخدمه الرئيس الراحل أنور السادات للتمويه في ليلة ثورة 23 يوليو، كما شهد المبنى عروضًا تاريخية من أفلام الزمن الجميل، وشهدت جدرانه أحداثًا وتاريخًا لا يقتصر على الأحداث الفنية فحسب بل وسياسية مهمة.

الأكثر قراءة هذا اليوم

DMCA.com Protection Status