جوال

الأعرج: نؤكد أهمية الاستثمار في مجالات المياه والنفايات

وزير الحكم المحلي حسين الأعرج

وزير الحكم المحلي حسين الأعرج

رام الله - سوا

 أكد وزير الحكم المحلي حسين الأعرج، أهمية العمل على تشجيع الاستثمار في مجالات المياه، والمياه العادمة، والنفايات الصلبة، من خلال إقامة مشاريع محطات التنقية للمياه العادمة والاستفادة منها في مجالات ري المزروعات، واستصلاح الأراضي.

وأكد الأعرج خلال لقائه الخبير الدولي في مجال الاستثمار في المياه والصرف الصحي في اللجنة الرباعية كوبر ايفا، بحضور مدير عام المشاريع عمر شرقية، ومدير عام مجالس الخدمات المشتركة سليمان أبو مفرح، أن الوزارة تولي أهمية لحث وتشجيع المستثمرين من الداخل والخارج على الاستثمار في هذه المجالات، وتقديم كافة التسهيلات اللازمة، وتسعى جاهدة لتوفير بنية تحتية تعزز من فرص الاستثمار والاستغلال الأمثل للموارد المتاحة.

وتطرق إلى التحديات التي تحول دون تحقيق تنمية محلية شاملة، وتشكل عقبة أمام المستثمرين، خاصة الإجراءات والعراقيل التي يحاول الاحتلال فرضها على أرض الواقع وممارساته من الاستيلاء على الأراضي وهدم المنشآت والمرافق العامة، وعدم السماح باستغلال الموارد الطبيعية في المناطق المسماة "ج"، خاصة المياه الجوفية.

وأضاف: "أطلقنا خلال العام الماضي فكرة ومفهوم التنمية الاقتصادية المحلية، وذلك من أجل تعزيز العلاقة بين البلديات والقطاع الخاص للقيام بتنفيذ مشاريع تنموية اقتصادية محلية تسهم في زيادة الإيرادات المالية وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للجمهور وخلق فرص عمل للسكان، والحد من نسب البطالة".

واستعرض الأعرج الجهود المبذولة في الفترة الأخيرة من قبل طواقم الوزارة لتشجيع المستثمرين والمؤسسات على التفكير الجدي بالاستثمار في مكبات النفايات واستغلالها بالشكل الأمثل، والاستفادة منها من خلال إعادة التدوير، إضافة إلى استخراج الطاقة والتقليل من الكميات المطمورة.

وأعرب عن جاهزية الوازرة واستعدادها للتعاون الكامل مع الخبراء الفنيين من أجل تحقيق أقصى درجات المنفعة والاستفادة.

بدوره، عبر ايفانا عن ارتياحه وترحيبه بالأفكار التي جرى طرحها خلال اللقاء، والمستوى المتقدم للوزارة في تشجيع الاستثمار في مجالات المياه والصرف الصحي والنفايات الصلبة، كما أبدى جاهزيته للتعاون مع الوزارة لتطوير هذه الأفكار والبناء عليها.