جوال

سجن بريطانية استخدمت سحر”الفودو الإفريقي” في الدعارة

صورة تعبيرية

صورة تعبيرية

لندن - وكالات

أصدرت محكمة بريطانية حكماً بالسجن  14 عاماً على ممرضة  بتهمة نقل خمس سيدات نيجيريات إلى ألمانيا للعمل في البغاء  والدعارة والسيطرة عليهن من خلال سحر الفودو الإفريقي.

وقالت الوكالة الوطنية لمكافحة الجريمة ان المواطنة البريطانية جوزفين ايامو (51 عاما) المقيمة في لندن أدينت في قضية “عبودية حديثة” بعد أول محاكمة قضائية تتعلق بضحايا خارج بريطانيا.

وأجري التحقيق بالتعاون بين الشرطة في بريطانيا ونيجيريا ومدينة ترير الألمانية.

وقالت الوكالة إن الأمر بدأ بعدما أثار مالك بيت للدعارة مخاوف بشأن هوية امرأة تعمل هناك مع الشرطة الألمانية، مما أدى إلى اعتقال ايامو في آب/اغسطس.

وقال ممثلو الادعاء إن المرأة ايامو كانت تقود شبكة لتجنيد النساء المستضعفات في المناطق الريفية في نيجيريا.

وكانت ايامو تتقاضى من ضحاياها بما يصل إلى 38 ألف يورو (44 ألف دولار) ، وكانت تجبر النساء على السداد عن طريق العمل في بيوت الدعارة.

واستخدمت المتهمة كاهناً يمارس سحر الفودو لأداء طقوس “جوجو” التقليدية في غرب أفريقيا ، وأجبرت النساء على شرب دماء تحتوي على ديدان، وتناول قلوب الدجاج ، وقطع جلدهن بشفرات حلاقة، وأداء قسم الولاء.

وقال ممثلو الادعاء إنهم هددوا النساء بإلحاق أذى خطير بهن أو بعائلاتهن إذا لم يلتزمن بالقسم.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم