فتح: بعد 11 عاما شعبنا يستحق أن يستعيد وحدته الوطنية

 المتحدث باسم حركة فتح عاطف ابو سيف

المتحدث باسم حركة فتح عاطف ابو سيف

غزة - سوا

قال المتحدث باسم حركة فتح عاطف أبو سيف إن شعبنا الفلسطيني بعد مرور أحد عشر عاما من الانقسام يستحق ان يستعيد وحدته الوطنية المسلوبة.

وأكد ابو سيف في تصريح تلقت "سوا" نسخة عنه، أن الانقسام سيظل نقطة سوداء في تاريخنا الحافل بالبطولات والتضحية وان ازالته الفعلية لا تتم الا من خلال استعادة الوحدة الوطنية وتحقيق المصالحة.

وأضاف ابو سيف ان ما تم قبل أحد عشر عاما من (انقلاب) حماس وما نتج عنه من انقسام في الارض والشعب والمؤسسة والاجراءات والممارسات التي تمت بحق حركة فتح كل ذلك لم يحقق لشعبنا اي شيء بل جلب له الويلات والازمات وعمق من معاناة شعبنا في غزة وزاد من حدة التدهور والتراجع في كل مؤشرات المعيشة والاقتصاد.

وأشار إلى أن حركة فتح رغم كل هذه الآلام ظلت وستواصل سعيها من اجل استعادة الوحدة الوطنية وتمكين الفعل الكفاحي الوطني من اجل مواصلة الطريق حتى العودة والحرية والاستقلال.

وأوضح أن هذا يتطلب موقفا واضحا من حماس تنهي فيه هذا الانقسام وتعيد للشعب حقه في التقرير بشأن ذلك عبر صندوق الانتخابات على قاعدة ان هذا وطننا جميعا وكلنا شركاء فيه، دون ان يقوم طرف بإقصاء الاخر، عندها فقط نعتذر للشهداء عن سنوات الانقسام الاحدى عشر.

الأكثر قراءة هذا اليوم

DMCA.com Protection Status