"المنتدى الاجتماعي" يطلق 13 مشروع اقتصادي صغير لذوي الإعاقة في غزة

"المنتدى الاجتماعي" يطلق 13 مشروع اقتصادي صغير لذوي الإعاقة في غزة

"المنتدى الاجتماعي" يطلق 13 مشروع اقتصادي صغير لذوي الإعاقة في غزة

غزة - سوا

وقع المنتدى الاجتماعي التنموي، عقودًا لمنح مشاريع صغيرة مع 19 شخصًا من ذوي الإعاقة، بهدف تنفيذ 13 مشروع اقتصادي صغير خاص بهم ضمن منح المشاريع الصغيرة في مشروع "دعم جهود الأشخاص ذوي الإعاقة للمساهمة في التمكين الاجتماعي والاقتصادي الإيجابي في قطاع غزة"، المنفذ من قبل المنتدى والممول من مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية (MEPI).

وحصلت 3 مشاريع جماعية على التمويل، ضمن المشاريع التي تم اطلاقها، إلى جانب 10 مشاريع فردية من كافة مناطق قطاع غزة ، وتأتي هذه المشاريع من أصل 51 فكرة مشروع، تقدم بهم مجموعة من ذوي الإعاقة، ضمن المخيم التدريبي التنافسي "خطوة نحو المستقبل"، والذي نفذه المنتدى في النصف الاول من مايو الماضي.

وأوضحت ناريمان حويحي منسقة المشروع "اليوم تم توقيع العقود مع الحاصلين على المنح للبدء بتنفيذ مشاريعهم الصغيرة الخاصة بهم، كما سبقها لقاء تعريفي بالإجراءات المالية والقانونية التي يحتاجونها حتى ينطلقوا في تنفيذ مشاريعهم ، وليتعرفوا على آليات المتابعة والعمل".

وتنوعت المشاريع الفائزة بالمنح، بين انتاجية وخدماتية تجارية، حيث تضمن بعضها مشغولات يدوية، ومطرزات، تصنيع مواد تنظيف، بيع وصيانة هواتف محمولة، تربية وبيع حمام، بيع الإكسسوارات والذهب الصيني، روضة أطفال، مشروع تزيين سيارات الأفراح، ومشروع تصميم وتصوير، إلى جانب مشروع لإنتاج الكعك والمعجنات وكما تنوعت المشاريع على مستوى الانتشار الجغرافي في قطاع غزة .

وحول أهمية المشاريع بالنسبة للمستفيدين، رأت حويحي أن هذه المشاريع يمكن أن تكون بمثابة فرصة عمل للمستفيدين من ذوي الإعاقة، والذي سيمنحهم فرصة للاستقلال ماديًا، إلى جانب تقوية شخصياتهم من خلال احتكاكهم مع باقي فئات المجتمع بشكل مباشر.

أيضًا، جزء كبير منهم يُمكنهم من مساعدة عوائلهم في توفير مصدر دخل للأسرة، كما تتميز هذه المشاريع، بتمكن باقي أفراد العائلة من المشاركة والمساعدة من خلال دعمهم المعنوي والعملي في المشروع، وبالتالي استفادة أكثر من فرد في العائلة.

فاز مشروع "الوفا للمنظفات" وهو لمي ومحمد الخطيب أخوين من ذوي الإعاقة البصرية، حيث سيعملان على افتتاح محل ومصنع صغير لتصنيع وتسويق المنظفات مثل "سائل جلي، دواء للغسيل، شامبو وكلور"، وسيسوقان منتجاتهما في الأسواق والمحلات شمال قطاع غزة –منطقة سكنهم- ومن ثم الانتقال لباقي محافظات القطاع.

وقالت مي، عقب توقيع العقد "المشروع مهم جداً إلي أنا وأخي، لأنه سيوفر فرصة عمل لنا إلي جانب توفير دخل مادي مستقل، يمكننا من عدم مد يدنا للآخرين"، وتعتقد أنها أصبحت تمتلك خبرة إدارية جيدة لإدارة المشروع بعد تلقيها التدريبات والتوجيهات من خلال الدورات التدريبية والدعم الذي قدمه المنتدى سابقاً لجميع المشاركين.

ونوه محمد، إلى أنهم ينطلقون في مشروعهم رغم الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمر بها قطاع غزة حالياً، ولكن لديهم عزيمة وإصرار على تحقيق النجاح والتسلح بالخبرات التي اكتسبوها في التدريبات والتوجيهات السابقة.

وحصلت الشابة سهام أبو عويضة، من ذوات الإعاقة الحركية، على تمويل لمشروعها الذي يعتمد على تصنيع وتسويق اكسسوارات وشغل كروشيه إلى جانب أثواب تطريز فلاحي للأطفال، تنوي تأجيرها لحفلات الروضات.

وقالت عويضة، أنها منذ سنوات بدأت متابعة طرق عمل الاكسسوارات والكروشيه والتطريز من خلال فيديوهات متاحة على اليوتيوب، وحاولت تجربة التنفيذ بشكل عملي إلى أن أصبحت تمتلك مهارة اتقانهم بجودة عالية، فأصبحت تعمل بعض القطع وتنشر صورهم على صفحتها الشخصية بالفيسبوك.

وجاءت فكرة مشروعها، من خلال تشجييع المتابعين والأصدقاء وإعجابهم بأعمالها، والذي سيكون بمثابة بارقة أمل لها، حيث سيوفر لها عمل ومصدر دخل مستقل بحسب قولها.

ونوهت عويضة، إلى أنها استفادت كثيراً من التدريبات التي حصلت عليها خلال المشروع، والتي كانت بمثابة الدعم والتشجيع الحقيقي لاستمرارها واصرارها على الانطلاق بمشروعها بعد أن حصلت على التمويل.

يذكر أن المنتدى الاجتماعي التنموى ، وضمن مشروع "دعم جهود الأشخاص ذوي الإعاقة للمساهمة في التمكين الاجتماعي والاقتصادي الإيجابي في قطاع غزة"، كان قد أطلق تدريبات مكثفة لـ100 من ذوي الإعاقة في المهارات الحياتية وتصميم وادارة المشاريع الصغيرة مطلع العام الجاري ضمن مجموعة من التدخلات لتحسين واقع الاشخاص ذوي الاعاقة اجتماعياً واقتصادياً.

الأكثر قراءة هذا اليوم

DMCA.com Protection Status