إسرائيل تقرر تقليص كميات غاز الهيليوم إلى غزة

غاز الهيليوم يستخدم في البالونات التي يطلقها الشبان في غزة كما يزعم الاحتلال

غاز الهيليوم يستخدم في البالونات التي يطلقها الشبان في غزة كما يزعم الاحتلال


غزة - سوا

قررت إسرائيل، يوم الثلاثاء، تقليص كميات غاز الهيليوم الواردة إلى قطاع غزة، بحجة استخدامها في البالونات الحارقة التي يطلقها الشبان الفلسطينيون من قطاع غزة صوب المستوطنات الإسرائيلية المحاذية.

وأصدر منسق اعمال الحكومة في المناطق الفلسطينية الجنرال كميل أبو ركن أمرا بتقليص دخول غاز الهيليوم إلى قطاع غزة، وذلك بإيعاز مسبق من وزير الأمن الإسرئيلي أفيغدور ليبرمان.

وأوضح أبوركن بأن الحديث يدور عن غاز نقوم بإدخاله إلى غزة من أجل استخدامه للاغراض الطبية في مستشفيات القطاع، إلا أنه قد تم استغلاله في إطلاق البالونات الطائرة الحارقة إلى المناطق الاسرائيلية.

وفي إطار ذلك، أكد المنسق بأنه إذا ما استمرت ما وصفها (الجهات الارهابية) في قطاع غزة من استغلال هذا الغاز لإطلاق البالونات الحارقة على "اسرائيل"، فإن الأخيرة ستمنع إدخال هذا الغاز بشكل نهائي إلى غزة، والذي سيتحمل مسؤولية ذلك هي حركة حماس في غزة.

وفي هذا السياق، هدد ليبرمان مطلقي الطائرات الورقية في غزة، مؤكدا أن الجيش سيستخدم سياسية جديدة في مواجهتهم.


الأكثر قراءة هذا اليوم