فتح: إسرائيل تستخدم تصريحات لشخصيات عربية وتعيد قولبتها لتخدم مصالحها

الناطق باسم حركة فتح أسامة القواسمي

الناطق باسم حركة فتح أسامة القواسمي


رام الله - سوا

أكدت حركة فتح أن محاولات إسرائيل استخدام تصريحات لشخصيات عربية وإعادة قولبتها لتخدم مصالح وأهداف إسرائيلية، او محاولة اظهار بعض التغريدات على وسائل التواصل الاجتماعي لبعض الشخصيات العربية وتضخيمها واعادة تكثيف نشرها، وكأنها تعبر عن رأي الشارع العربي، ما هي إلا محاولات بالية لن تنجح بالمطلق.

وقال المتحدث الرسمي لحركة فتح أسامه القواسمي، أن المطلوب فلسطينيا عدم الرد نهائيا على بعض مهاترات القلة القليلة، ومعرفة أن الردود لا تخدم إلا الأهداف الاسرائيلية، وأن المطلوب عربيا أيضا عدم إعطاء إسرائيل فرصة استغلال أي تصريح يمكن أن يساعدها في مخططاتها، مذكرا أن الإسرائيليين يحلمون برؤية كافة الدول العربية محطمة ومدمرة ومتقاتلة ومتناحرة، بسحب وكالة الأنباء الرسمية.

وأشارت فتح إلى عمق العلاقة الأخوية والعضوية بين الشعب الفلسطيني والشعوب العربية قاطبة دون استثناء، مشددة على أن محاولات إسرائيل لضرب تلك العلاقة لن تجد لها طريق للتطبيق.


الأكثر قراءة هذا اليوم