جوال

مالية غزة تتراجع عن تحصيل ضريبة الإسمنت عبر المعابر

غزة / سوا/ أعلنت وزارة المالية في غزة عن تراجعها تحصيل الضرائب على الاسمنت الذي يدخل عبر المعابر بصورة مباشرة، والاكتفاء بما يتم تسديده ضمن الكشف الدوري الشهري.

وقال وكيل الوزارة "يوسف الكيالي" في تصريحات نشرها على صفحته عبر فيسبوك مساء الثلاثاء، "تلقيت اعتراضات عديدة اليوم احتجاجاً على الضرائب المحصلة على المعابر و بالأخص على الإسمنت".

وأضاف: الضرائب التي يتم تحصيلها على المعابر تعتبر دفعة مقدمة من الضريبة المضافة التي يتم توريدها شهرياً، فهي ليست ضريبة جديدة.

وتابع: حتى لا تكون هذه الإجراءات ذريعةً لتأخير وصول مواد البناء للقطاع و لا تكون مدخلاً للمزايدات فقد قررنا عدم تحصيلها مقدماً على المعابر.

ووجه الكيالي كلامه للذين اعترضوا على تحصيل الضريبة من التجار بالقول "للذين يذرفون دموع التماسيح على المشردين و أصحاب البيوت المدمرة ليتهم يعلمون أن الشركة المحتكرة للإسمنت في الضفة والتي تبيع الإسمنت لشركات القطاع تفرض رسوماً على الطن تبلغ ١٥٠ شيكل. فأين دموعكم و أين انسانيتكم يا أصحاب النوايا الحسنة".