جوال

رغم مجزرة الاثنين: إسرائيل تتحضر لقمع الجمعة الثامنة من مسيرة العودة

مسيرة العودة الكبرى على حدود غزة

مسيرة العودة الكبرى على حدود غزة

غزة - سوا

دعت الهيئة الوطنية العليا ل مسيرة العودة وكسر الحصار الفلسطينيين، للمشاركة في الجمعة الثامنة التي أطلقت عليها "جمعة الوفاء للشهداء"، في وقت يتحضر جيش الاحتلال الإسرائيلي، لقمعها رغم المجزرة التي ارتكبها يوم الاثنين الماضي.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية إن الجيش الإسرائيلي، رفع حالة التأهب إلى الدرجة القصوى، استعدادا لمسيرات ومواجهات حادة بالمناطق الفلسطينية، وخصوصا على حدود غزة.

ووفقا للقناة العاشرة العبرية، تشير التقديرات في الجيش الإسرائيلي، إلى أن المواجهات على طول السياج الحدودي مع قطاع غزة، ستكون أقل حدة مقارنة مع الأسابيع الماضية.

أقرأ/ي المزيد: السعودية تنقل رسالة إلى حركة حماس عبر مصر وهذه فحواها

وقالت القناة العبرية، إن الاستعدادات للجمعة الأولى من رمضان، جري على طول السياج الحدودي مع قطاع غزة، وفي الضفة الغربية المحتلة، والقدس، بحسب موقع "عكا".

وتتوقع الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، وقوع مواجهات عنيفة في الضفة الغربية، والقدس، أو وقوع عمليات طعن فردية هناك.

الجدير ذكره أن 62 شهيدا وإصابة 3188 اصابة بجراح مختلفة، جراء قمع الاحتلال لتظاهرات مسيرة العودة الاثنين الماضي.

الأكثر قراءة هذا اليوم

DMCA.com Protection Status