شعث يطالب الدول العربية بتفعيل قرار مقاطعة الدول التي تنقل سفاراتها للقدس

مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤؤون الخارجية نبيل شعث

مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤؤون الخارجية نبيل شعث


رام الله - سوا

طالب مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الخارجية د.نبيل شعث, الدول العربية بضرورة أن تتخذ قمة وزراء خارجية الدول العربية في القاهرة, اليوم , قرار تفعيل قطع العلاقات مع أى دولة تنقل سفاراتها إلى مدينة القدس.

وقال د. شعث في حديث لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية, صباح اليوم الخميس, "إن القيادة الفلسطينية تقوم بحراك سياسي, على مختلف الجبهات للتصدي لكل المحاولات الإسرائيلية بالتعدي على أرضنا وعرضنا".

وأوضح أن الدول العربية عاجزة عن إغلاق سفاراتها في الولايات المتحدة الأمريكية, أو طرد سفراء أمريكا من دولهم, لنفوها الكبير في الأقطار العربية, والعلاقات الإقتصادية والبترولية والعسكرية التى تربطهم بها. مشيراً إلى ضرورة أن يكون هناك قرار وتحرك صارم تجاه غواتيمالا التي نقلت سفارتها, وبارغواي التي تهدد بنقل سفارتها إلى القدس.

وشدد د.شعث على ضرورة اتخاذ قراراً مبكراً بشن حرب سياسية واقتصادية ودبلوماسية ضد أي دولة تنقل سفارتها إلى القدس. موضحاً أن الدول العربية بإمكانها محاربة دولة غواتيمالا اقتصاديًا من خلال وقف استيراد الهيل والذي يشكل السوق العربي أكبر مستهلك له حتى يكون ذلك رادعًا لأي دولة تهدد بنقل سفارتها إلى القدس.

وحول استدعاء سفراء فلسطين من رومانيا والتشيك والنمسا وهنغاريا, قال د. شعث "إن هذا القرار هو خطوة سابقة, لخطوة قد تلحقها لمطالبة الدول العربية, بإغلاق سفارات هذه الدول أو طرد سفرائها من هذه الدول إن قامت أي منها بنقل سفارتها إلى القدس".


الأكثر قراءة هذا اليوم