الرئيس عباس يتلقى اتصالين من أمير قطر ووزير الخارجية البريطاني

الرئيس محمود عباس

الرئيس محمود عباس

رام الله - سوا

تلقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، مساء اليوم الأربعاء، اتصالين هاتفيين من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ووزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون.

في الاتصال الأول، هنأ أمير قطر الرئيس عباس بحلول شهر رمضان المبارك، متمنيا للرئيس موفور الصحة والعافية، وأن يعيد الله تعالى هذه المناسبة على سيادته وعلى شعبنا بالخير واليمن والبركات، وأن تتحقق آمال وتطلعات شعبنا في التقدم والنهوض والاستقرار، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس الشريف.

فيما أعرب وزير الخارجية البريطاني، في اتصاله بالرئيس، عن تعاطف المملكة المتحدة مع الضحايا العزل الذين سقطوا في قطاع غزة، ورفضها الكامل لنقل السفارة الأميركية إلى مدينة القدس.

وأشار إلى أن بلاده طالبت الجانب الإسرائيلي بضبط النفس، مؤكدا استعداد بريطانيا في المساعدة بتحقيق السلام.

من جهته، أعرب الرئيس عباس عن تقديره للموقف البريطاني، مؤكدا أن الجانب الفلسطيني مع تحقيق السلام القائم على أسس الشرعية الدولية.

وشدد الرئيس، على أن الدور الأميركي كوسيط وحيد لم يعد مقبولاً، بعد قيامها بإخراج ملف القدس واللاجئين من طاولة المفاوضات، وما نريده الآن هو ألية دولية لتحقيق السلام.

يأتي ذلك في أعقاب نقل الولايات المتحدة الأمريكية سفارتها من تل أبيب إلى القدس، والتي تزامنت مع المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال بحق المواطنين السلميين المشاركين في مسيرة العودة الكبرى السلمية شرق قطاع غزة الاثنين الماضي، والتي أسفرت عن استشهاد أكثر من 60 فلسطينيًا، واصابة ما يزيد عن ألفين آخرين.

الأكثر قراءة هذا اليوم

DMCA.com Protection Status