جوال

اختتام مشروع تزويد المزارعين المتضررين بطاقة بديلة

اختتام مشروع تزويد المزارعين المتضررين بطاقة بديلة

اختتام مشروع تزويد المزارعين المتضررين بطاقة بديلة

غزة - سوا

اختتمت جمعية تنمية المرأة الريفية بالتعاون مع وزارة الزراعة، اليوم الأربعاء، مشروع تزويد المزارعين المتضررين من انقطاع التيار الكهربائي في قطاع غزة بطاقة بديلة لتشغيل ابار المياه و شبكات الري"والممول من خلال صندوق الأمم المتحدة الأنساني مؤسسة "أوتشا"، جاء ذلك، خلال حفل أقيم في منطقة وادي السلقا شرق مدينة دير البلح بالمحافظة الوسطي.

وحضر الحفل كل من مدير عام التخطيط والسياسات بالوزارة د. نبيل أبو شمالة، والمهندس شفيق العراوي مدير عام التربة والري، ومدير وأعضاء مديرية زراعة الوسطى، ونائب رئيس مجلس ادارة جمعية تنمية المرأة الريفية السيدة هناء ابو عليان وممثلين عن الجمعية ومدير مشاريعها وحشد كبير من المزارعين وأهالي المنطقة.

ونقل ابو شمالة تحيات وزير الزراعة د. سفيان سلطان للحاضرين، مشيراً إلى توجيهاته معاليه المباشرة بتكثيف التعاون مع المؤسسات الفلسطينية الداعمة لقطاع الزراعة كافة، لافتا الى أن الوزير وعد خلال جولته الأخيرة في المحافظة الوسطى بالتدخل الفوري والعاجل بتنفيذ المشاريع التنموية الزراعية، تلك المنطقة الصامدة التي لطالما تعرضت للاعتداءات المتكررة من قبل الاحتلال الإسرائيلي خاصة في الحرب الأخيرة.

وأكد أبو شمالة على أهمية التعاون المشترك للنهوض بالقطاع الزراعي، ودعم المزارعين و المشاريع المتعلقة بقطاع المياه في غزة، لافتاً إلى أن الخسائر التي يتكبدها القطاع الزراعي بسبب ازمة الكهرباء تتطلب التدخلات التي تركز على تعزيز صمود المزارعين ومشاريع تنموية تدوم لفترات طويلة.

ونقلت مها المصري تحيات السيدة نادية حرب مديرة جمعية تنمية المرأة الريفية حيث أشارت الى المشاريع التي تقوم بها الجمعية لدعم وتطوير القطاع الزراعي ومساعدة المزارعين المتضررين جراء الحروب او الظروف الطبيعية وخصوصا مزارعي الشريط الحدودي لما له من أثر ايجابي باستغلال المناطق المدمرة والمهمشة.

كما قدمت شكرها للجهة الممولة للمشروع "الأوتشا"، ولوزارة الزراعة التي عملت على تذليل جميع العقبات وساعدت وساهمت بكل ما تملك من معلومات لتسريع تنفيذ المشروع بدقة عالية وشفافية تضمن استفادة كل المزارعين بشكل نزيه.

وقال منسق مشروع الطاقة الشمسية م. موسى ابو زبيدة بان المشروع يشكل اهمية كبيرة للمزارعين حيث سيتم توفير طاقة بديلة لتشغيل الابار الزراعية وضخ المياه للمزارعين للتغلب على مشكلة انقطاع التيار الكهرباء بشكل مستمر مما يساهم في توفير الامن الغذائي للمواطنين وحماية دخل المزارعين من الخسائر بسبب ازمة الكهرباء، حيث تم تركيب نظام الطاقة الشمسية لعدد (9) ابار زراعية في كل من محافظات القطاع توزعت على النحو التالي، محافظة رفح عدد 2، محافظة الوسطي عدد 3، محافظة الشمال عدد 4، وهي جميعها تعمل بالكهرباء وتعمل بمضخات غاطسة ذات قدرة 20 حصان، علماً بأن هذه الابار تغطي مساحة (500) دونم وعدد المزارعين المستفيدين (100) مزارع على الأقل.

الأكثر قراءة هذا اليوم

DMCA.com Protection Status