جوال

"الديمقراطية" تشيّع جثمان الشهيد عبد القادر الحواجري

الشهيد عبد القادر الحواجري

الشهيد عبد القادر الحواجري


غزة - سوا

شيّعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وجماهير شعبنا الفلسطيني، جثمان الشهيد عبد القادر مرضي الحواجري (بدار)، ظهر اليوم السبت، الذي استشهد في مسيرة العودة الكبرى يوم أمس الجمعة في المسيرة الجماهيرية السلمية إحياءاً ل يوم الأرض برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق المحافظة الوسطى على خطوط التماس والاحتكاك مع الأراضي المحتلة عام 1948.

وشارك في مسيرة التشييع العشرات من عناصر كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية، وقيادات الجبهة الديمقراطية وكوادرها وذوي الشهيد، والمئات من المواطنين، الذين انطلقوا من منزل الشهيد في مخيم النصيرات للاجئين في موكب جنائزي حاشد، ليوارى الثرى في مقبرة المخيم.

وشدد عضو القيادة المركزية للجبهة الديمقراطية ناهض القريناوي، أن جماهير شعبنا الفلسطيني الصامد الذين خرجوا بعشرات الآلاف في يوم الأرض ومسيرة العودة وأكدوا وحدتهم دفاعاً عن أرضهم وحقوقهم الوطنية، قادرين على إسقاط كافة المؤامرات التي تحاك ضدهم وفي مقدمتها " صفقة القرن ".

ووجه القريناوي التحية إلى شهداء يوم الأرض ومسيرة العودة، ستة عشر شهيداً وآلاف الجرحى من أبناء شعبنا الفلسطيني، التحم فيها الشهيد الحواجري إلى جانب أبناء الجبهة الديمقراطية وشعبنا الفلسطيني واستشهد في الميدان على خطوط التماس والاحتكاك مع العدو الإسرائيلي، الشهداء والجرحى الذين نُشيد بتضحياتهم الجسام وثباتهم في الدفاع عن برنامج الانتفاضة والمقاومة وتدويل القضية والحقوق الوطنية.

ووجه التحية إلى عائلات الشهداء، وتمنى الشفاء للجرحى الصامدين، ودعا لمواصلة أيام الغضب، ومواصلة مسيرة النضال، مسيرة الانتفاضة والمقاومة لإسقاط مشروع ترامب لتصفية القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية، ورحيل الاحتلال عن أرضنا وقدسنا العاصمة لدولة فلسطين.

وأستشهد الحواجري يوم الجمعة في 30/3/2018 خلال مشاركته في مسيرة العودة الكبرى احياءاً ليوم الأرض، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق المحافظة الوسطى.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم