جوال

نتنياهو غادر مقر "الكنيست" ولم يلتقي بأحد

رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو

رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو


تل أبيب - سوا

بعد أن غادر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مقر الكنيست أمس الإثنين، لم يجري أي لقاءات مع وزير الجيش أفيغدور ليبرمان، ولا الشركاء في الإئتلاف الحكومي، وهذا قد ينذر بحل الكنيست مساء اليوم الثلاثاء، وتقديم موعد الإنتخابات.

ومن المقرر، أن يجري التصويت اليوم، في الكنيست بالقراءة التمهيدية على مشروع قانون يعفي طلاب المدارس الحريديم من الخدمة العسكرية، إلا أنه بحسب تصريحات ليبرمان، فإن كتلة "يسرائيل بيتينو" تنوي التصويت ضد مشروع القانون. وفقاً لما نشرته "عكا".

أما كتلة "كولانو" فإن موقفها يتلخص بأنه في حال لم يلتزم ليبرمان فإن وزير المالية، موشي كحلون، سوف يمنح أعضاء الكتلة حرية التصويت، وبذلك يتيح المجال لثلاثة أعضاء من الكتلة التصويت ضد مشروع القانون.

وبسبب معارضة "يسرائيل بيتينو" المتوقعة لمشروع القانون، فمن المتوقع أن يدعم نتنياهو مشروع قانون حل الكنيست الذي ستقدمه كتلة "يش عتيد".

وقالت مصادر في حزب الليكود، إن نتنياهو متردد بشأن ما إذا كان سيسمح بطرح مشروع القانون على الكنيست وإجراء تصويت عليه أو يعلن قبل ذلك عن حل الكنيست. بحسب صحيفة "هآرتس".


الأكثر قراءة هذا اليوم