حماس تستهجن اتهامات الرئاسة الفلسطينية لها

فوزي برهوم - المتحدث الرسمي باسم حركة حماس

فوزي برهوم - المتحدث الرسمي باسم حركة حماس


غزة - سوا

استهجنت حركة حماس الاتهامات الجاهزة من الرئاسة الفلسطينية لها والتي قالت انها تحقق أهداف المجرمين وذلك على اثر استهداف موكب رئيس الوزراء د. رامي الحمدالله اثناء دخوله لغزة.

وأدنت حماس على لسان المتحدث باسمها فوزي برهوم جريمة استهداف موكب د. رامي الحمد الله، معتبره هذه الجريمة جزءًا لا يتجزأ من محاولات العبث بأمن قطاع غزة، وضرب أي جهود لتحقيق الوحدة والمصالحة، وهي الأيدي ذاتها التي اغتالت الشهيد مازن فقها وحاولت اغتيال اللواء توفيق أبو نعيم.

وطالب المتحدث باسم حماس الجهات الأمنية ووزارة الداخلية ب فتح تحقيق فوري وعاجل لكشف كل ملابسات الجريمة ومحاسبة مرتكبيها وتقديمهم للعدالة.

وحمل نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية حركة حماس المسؤولية الكاملة عن هذا الاعتداء الذي وصفته بالإثم والجبان.

قال تلفزيون فلسطين الرسمي ان رئيس الوزراء د. رامي الحمدالله ورئيس جهاز المخابرات العامة نجيا من محاولة اغتيال تعرضا لها جراء انفجار وقع اثناء دخول موكب السيارات الى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون " ايرز".

وأسفر الانفجار الذي طال آخر مركبتين في الموكب، عن وقوع 7 إصابات، حيث استهدفت المنفذون الموكب بإطلاق النار بعد وقوع التفجير.بحسب وكالة وفا

ووصل الى قطاع غزة صباح اليوم الثلاثاء رئيس الوزراء د. رامي الحمدالله ، ورئيس جهاز المخابرات الفلسطينية العامة اللواء ماجد فرج ، وذلك لافتتاح محطة تحليه المياه بالقطاع.


الأكثر قراءة هذا اليوم