جوال

الثقافة توقع إتفاقية لدعم إنتاج أغاني الانتفاضة

وزير الثقافة إيهاب بسيسو والفنان وليد عبد السلام.jpg

وزير الثقافة إيهاب بسيسو والفنان وليد عبد السلام.jpg


رام الله - سوا

وقع وزير الثقافية إيهاب بسيسو، اليوم الأحد، اتفاقية لدعم مشروع إعادة إنتاج أغاني الفنان وليد عبد السلام، التي توثق لأغاني الانتفاضة الأولى، بحيث يعيد إنتاجها في اسطوانة جديدة، وسلسلة عروض حيّة، يقدمها الفنان سامر جرادات، الذي وقع الاتفاقية عن جهة التنفيذ.

وشدد بسيسو، في بيان صادر عن وزارة الثقافة، على أهمية الثقافة بكافة أشكالها، بما في ذلك الموسيقى والغناء، كوسيلة مقاومة أصيلة في تثبيت رواية شعبنا وصموده على أرضه، ونقل هذه الرواية إلى العالم بمواجهة رواية الاحتلال الاسرائيلي وسياساته الاستعمارية، لافتا إلى خصوصية الانتفاضة الأولى كمكوّن ملهم للإبداع تجاه تلك الحالة التي سطرت الحجر في مواجهة الدبابة، في أبهى صور المقاومة الشعبية.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقية ضمن برامج الوزارة وخطتها الاستراتيجية الرامية إلى تطوير عمل المؤسسات العاملة في الحقل الثقافي، من خلال دعم وإعانة المؤسسات والمراكز الثقافية والإبداع الفردي.

ويعتبر الفنان وليد عبد السلام، واحدا من أبرز الفنانين الذين قدموا أغنيات كان لها صداها الواسع في الشارع الفلسطيني، خلال سنيّ الانتفاضة الأولى، ومنها على سبيل المثال أغنيتي "انزلنا ع الشوارع"، و"بدنا وطن"، وغيرهما.


الأخبار الأكثر تداولاً اليوم