'من لا ينهي الانقسام هو مع الاحتلال'

الأحمد: مسألة تمكين الحكومة بغزة تراوح مكانها لهذا السبب

عزام الأحمد - عضو اللجنة المركزية لحركة فتح

عزام الأحمد - عضو اللجنة المركزية لحركة فتح


القاهرة - متابعة سوا

قال عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" إن مسألة تمكين الحكومة تراوح مكانها في غزة؛ "لأن حكومة حماس الموازية (اللجنة الإدارية) لا تزال قائمة، وتبسط سلطتها في القطاع، وتحول دون أن يتمكن الوزراء من ممارسة صلاحياتهم.

وأضاف الأحمد في لقاء عبر قناة الغد اليوم الثلاثاء أن "الحكومة الموازية" ترفض التعامل مع قرارات الوزراء، موضحًا أن "هذا حجر الزاوية في تنفيذ عملية المصالحة".

وتابع : "إن لم تتمكن الحكومة من القيام بدورها، كل شيء سيبقى جامدًا"، مردفًا : "يبدو أن إرادة إنهاء الانقسام غير متوفرة لدى حماس".

وزاد قائلًا : "نتوجه لحماس، ونقول: قضية فلسطين أكبر من فتح وحماس وكل الفصائل. لا تظلموا أنفسكم إن كنتم جزء من الشعب".

وأشار إلى أن "ما يدور في استمرار الانقسام رغبة اسرائيلية وامريكية ولكل القوى المعادية للشعب الفلسطيني والأمة العربية".

اقرأ/ي أيضًا: الأحمد: الوفد الأمني المصري يعود لغزة خلال أيام

وأكد أن "من يريد التصدي للاحتلال، ينهي الانقسام"، معتبرًا أن "من لا ينهي الانقسام هو مع الاحتلال".

اقرأ/ي أيضًا: تفاصيل لقاء الأحمد برئاسة جهاز المخابرات المصرية


الأكثر قراءة هذا اليوم