جوال

عريقات: أمريكا تريد الاجتماع معنا بأي ثمن

أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات

أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات

رام الله - سوا

قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، إن الإدارة الأمريكية تريد الاجتماع مع القيادة الفلسطينية بأي ثمن لتوجه رسالة الى العالم بأنهم غضبوا لأسابيع ومن ثم عادوا للمفاوضات.

وأضاف عريقات لإذاعة صوت فلسطين الرسمية، اليوم الثلاثاء: " وتهدف أمريكا بعد ذلك لإعداد لقاء فلسطيني اسرائيلي لاستئناف المفاوضات، لاستثناء القضايا الرئيسية ومنها القدس خارج اطار المفاوضات، مؤكدا ان ذلك لن يحدث على الإطلاق.

وأكد عريقات أن قرار ضم المستوطنات هو جزء من مخطط فرض الاملاءات على شعبنا وصولا لإقامة دولة بنظامين "الأبارتهايد"، مشددا على رفض القيادة لهذه المخططات.

وأشار إلى أنه لن يتم التفاوض على جرائم الحرب التي تقوم بها إسرائيل بمساندة الولايات المتحدة.

وطالب عريقات الإدارة الامريكية بالتراجع عن قرارها اعلان القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها الى المدينة ومن ثم البحث عن حلول لاستئناف العملية السياسية.

الأكثر قراءة هذا اليوم