مسؤول عراقي يكشف تفاصيل جديدة عن "البغدادي"

ابو بكر البغدادي

ابو بكر البغدادي


بغداد - وكالات

كشفت مصدر مسؤول في وزرارة الداخلية العراقية، اليوم الإثنين، عن الوضع الصحي لزعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي، ومكان تواجده.

وذلك بناء على معلومات حصلت عليه الوزارة من مصادر داخل التنظيم.

و قال ابوعلي البصري مدير عام الاستخبارات ومكافحة الإرهاب ي وزارة الداخلية، لصحيفة "الصباح" العراقية الرسمية، إن "إبراهيم عواد السامرائي الملقب بـ( ابو بكر البغدادي) أدخل مؤخرًا إلى مشفى لتنظيم داعش في منطقة الجزيرة السورية لتدهور وضعه النفسي، وكذلك لمعالجته من كسور وجروح خطيرة في ساقه وجسمه منعته من المشي بمفرده".

وأضاف البصري، أن "البغدادي ما زال موجودًا في منطقة الجزيرة السورية القريبة من حدودنا"، نافيًا في الوقت نفسه هروبه إلى منطقة أخرى.

وأوضح أن "لدينا معلومات ووثائق من مصادرنا المتغلغلة في جسد الكيان الإرهابي لا يرقى إليها الشك، تفيد بأن المجرم البغدادي ما زال حتى اليوم موجودًا بمساعدة معاونيه في منطقة الجزيرة السورية"، لافتًا إلى أنه "بات يعيش أيامه الأخيرة". على حد قوله..

ووصف "أبو علي البصري" حالة البغدادي بـ"الخطيرة، وفقًا لنتائج المراقبة السرية لخلية الصقور والتحاليل والكشوف المرضية الأخيرة، فضلًا عن إصابته بداء السكري".


الأكثر قراءة هذا اليوم