جوال

الاحتلال يعتقل 23 مواطنا بالضفة ويواصل حصار نابلس

الاحتلال يقتحم الضفة ويعتقل فلسطينيين -توضيحية

الاحتلال يقتحم الضفة ويعتقل فلسطينيين -توضيحية

رام الله - سوا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، الليلة وفجر اليوم الخميس ،23 مواطنا فلسطينيا خلال حملة مداهمات شنتها في أنحاء متفرقة من محافظات الضفة الغربية.

وقال متحدث عسكري باسم جيش الاحتلال  أن غالبية المعتقلين "مطلوبون" لأجهزة الأمن وتم نقلهم للتحقيق معهم من قبل ضباط جهاز "الشاباك". مدعيا ضبط قطعتي سلاح من صنع محلي خلال حملات الاعتقال.

ولفت المتحدث إلى تواصل الحصارعلى بعض قرى نابلس وتشديد البحث عن منفذي العملية التي أدت لمقتل حاخام قرب المدينة ، بعد إطلاق النار على سيارته مساء يوم الثلاثاء.

وفي جنين ، اعتقلت قوات الاحتلال ، فجر اليوم الخميس، سبعة شبان من مخيم جنين، وبلدة يعبد، وقرية أم التوت.

 وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اعتقلت في مخيم جنين فادي رمزي حويل، ومحمد نضال اغبارية النوباني، وعلي مثقال عزايزة، وفي بلدة يعبد اعتقلت المواطنين مجدي غازي بري، ويحيى أبو شملة، كما اعتقلت الشابين علاء فيصل زكارنة، وعلاء عبد الرزاق زكارنة من قرية أم التوت، بعد مداهمة منازل ذويهم وتفتيشها.

أما في رام الله ، اعتقلت قوات الاحتلال ، اليوم الخميس، 5 مواطنين من قرية دير نظام شمال غرب رام الله.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت كلا من: عبد الله خير التميمي (18 عاما)، وعبد اللطيف عبد الفتاح التميمي (26 عاما)، ومؤمن محمود التميمي ( 19 عاما)، واياس محمود التميمي (17 عاما)، ومحمد بلال التميمي (19 عاما)، وذلك بعد دهم منازل ذويهم، وتفتيشها.

وفي بيت لحم ، سلمت قوات الاحتلال الاسرائيلي فجر اليوم الخميس، فتاة وشابين المحافظة، بلاغات لمراجعة مخابراتها.

وأفاد مصدر أمنى، بأن قوات الاحتلال سلمت خليل مصطفى كنعان (20 عاما) من مدينة بيت لحم، وداود محمود الخطيب (19 عاما)، وعهود فارس ملش (23 عاما) من مخيم عايدة شمالا، بلاغات لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنة " غوش عتصيون " جنوبا، بعد دهم منازل ذويهم وتفتيشها.

وفي مدينة القدس، اعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم الخميس والليلة الماضية، ثمانية مواطنين من أنحاء مختلفة بمدينة القدس، وحوّلتهم الى مراكز اعتقال وتحقيق في المدينة المقدسة.

وشملت الاعتقالات فجر اليوم: مدير نادي الأسير في القدس ناصر قوس، ومستشار محافظ القدس ناصر عجاج.

واعتقلت عناصر من وحدة المستعربين بقوات الاحتلال شبان من بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، عرف منهم الطفل رشيد محمد درويش (16 عاما).

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة، بأن عناصر من الوحدة المستعربة (الشرطة المتخفية بالزي المدني) اعتقلت الفتى درويش وأطلقت خلال الرصاص الحي بالهواء واعتدت عليه بالضرب، وكانت العيسوية شهدت مساء أمس مواجهات عنيفة امتدت حتى ساعات متأخرة من الليل.

في السياق، اعتقلت قوات الاحتلال ليلة أمس، المواطن المقدسي ايهاب أبو سبيتان ونجله الشاب قاسم، بعد توقيف مركبتهما في حي جبل الزيتون/ الطور المُطل على القدس القديمة.

كما اعتقل الاحتلال الطفل محمد القواسمة (16 عاما)، من جبل الزيتون بعد اقتحام منزله.

يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت بعد عصر أمس الطفلين قصي ردايدة (13 عاما)، ومهدي جمعة (13 عاما) من العيسوية، كما اعتقلت المواطن خالد فرج من حي وادي الجوز وسط مدينة القدس، وفي ساعات المساء أفرجت عنه بشرط حضوره اليوم الخميس للتحقيق.

مواضيع ذات صلة

منوعات