جوال

التواصل الجماهيري والإصلاح للجهاد ترعى صلحا عشائرياً

التواصل الجماهيري والإصلاح

التواصل الجماهيري والإصلاح

غزة - سوا

في إطار عملها الدءوب لإصلاح ذات البين ونشر المحبة بين أبناء الشعب الفلسطيني, ونبذ الخلافات الداخلية رعت لجنة التواصل الجماهيري والاصلاح التابعة لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين صلحا عشائريا بين عائلتي مغربي و حميد, تقدم وفد اللجنة الشيخ أبو أشرف الديني والشيخ أبو حمودة العايدي وعدد من المخاتير ورجال الإصلاح.

القى كلمة لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح الشيخ أبو أشرف الديني شكر فيها العائلتين على حسن الاستقبال والصفح والكرم العربي الأصيل وأثنى عليهم لما تحلو به من روح الاسلام العظيم والتخلق بأخلاقه والعفو السريع وشكر المخاتير والوجهاء وكل من تدخل في الاصلاح وتتويج الجهود بالمصالحة.

من جهته ألقى كلمة عائلة حميد المختار أبو علاء حميد تحدث فيها عن دور لجنة الاصلاح الكبير في اصلاح ذات البين والوقوف مع أبناء شعبنا الفلسطيني, وشكرهم لسرعة التدخل وحل الإشكالية التي طرأت على عائلته.

بدوره ألقى المختار أبو علاء المغربي كلمة عائلته, شكر فيها لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح وكل من ساهم في الصلح على جهودهم الكبيرة في وئد الإشكالية في مهدها.

بدوره شكر أبو حمودة العايدي العائلتين على سرعة الصلح والعفو على شرع الله والعرف والعادة, وأكد على أن لجنته استطاعت أن تحل مئات القضايا خلال العام الجاري.