الحمد الله: السلام يبدأ من فلسطين

رئيس الوزراء رامي الحمد الله

رئيس الوزراء رامي الحمد الله

رام الله - سوا

قال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله أن السلام يجب أن يبدأ من فلسطين ، ثم يعمم على دول المنطقة ، مؤكدا أن خيار حل الدولتين لا بديل عنه.

جاء ذلك خلال استقبال الحمد الله، في مكتبه برام الله اليوم الثلاثاء، رئيس البرلمان السويدي أوربان ألين والوفد المرافق، بحضور القنصل السويدي العام في القدس آن صوفي نيلسون.

وطالب الحمد الله، دول العالم خاصة الاتحاد الأوروبي، أن تحذو حذو مملكة السويد في الاعتراف بالدولة الفلسطينية، مشددا على ضرورة إنقاذ حل الدولتين من التلاشي خاصة في ظل استمرار إسرائيل في توسعها الاستيطاني.

وجدد الحمد الله إشادته باعتراف السويد بدولة فلسطين، وموقفها السياسي الداعم للقضية الفلسطينية، ناقلا تحيات الرئيس محمود عباس وشكره والحكومة للسويد على دعمها المتواصل خاصة للأونروا، بالإضافة إلى تنفيذ العديد من المشاريع الحيوية في فلسطين.

وأطلع الحمد الله، الضيف على تطورات المصالحة الوطنية، والجهود المبذولة لتكريسها بخطوات عملية على أرض الواقع، مجددا تأكيده أن لا دولة فلسطينية دون غزة ولا دولة بغزة، وإنما فلسطين دولة واحدة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

مواضيع ذات صلة

منوعات