جنوب السودان يرفع الحصار عن منزل قائد الجيش السابق

الجيش السوداني

الجيش السوداني

الخرطوم / سوا / سحبت حكومة جنوب السودان الجنود والعربات المدرعة التي كانت تحاصر منزل القائد السابق للجيش لتنهي بذلك أزمة دامت أسبوعا وأثارت مخاوف من احتمال نشوب اشتباكات في العاصمة.

وقال المتحدث باسم الجيش لول رواي كوانج في بيان إن الجيش سحب جنوده في وقت متأخر أول أمس السبت بعد موافقة الجنرال بول مالونج على تقليل عدد حراسه الشخصيين.

وقالت لوسي إياك زوجة مالونج لرويترز عبر الهاتف من نيروبي إن زوجها لا يزال قيد الإقامة الجبرية لكنها أوضحت أن سحب الجنود "بادرة سلام".

وقاد مالونج جيش الحكومة في الحرب ضد المتمردين منذ عام 2014 لكنه أقيل ووضع قيد الإقامة الجبرية في مايو أيار بعد خلاف مع الرئيس سلفا كير.

وقبل أيام بعث كير جنودا لنزع سلاح حراس مالونج الشخصيين لكنهم رفضوا مما أسفر عن محاصرة جنود كير لمنزل مالونج.

مواضيع ذات صلة

منوعات